ثلاثي ميثيل أمين واللحوم الحمراء وعلاقتهما بالازمات القلبية

مستوى ثلاثى ميثيل أمين وعلاقته بالأزمات القلبية

سواء كنت شاباً أو كبير ذكراً او أنثى مدخن أو غير مدخن تعانى من إرتفاع ضغط الدم أو إنخفاضه سواء نسبة الكوليسترول لديك مرتفعة أو منخفضة فى حالة ما إذا كان مستوى ال ثلاثى ميثيل أمين (أكسيد ثلاثى ميثيل أمين) سيؤدى ذلك إلى خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية وقد يصل إلى حد الوفاة فى غضون من ثلاثة إلى سبع سنوات.

من أين يأتى ثلاثى ميثيل أمين ؟

يمكن تحويل الكولين الموجود فى الأطعمة التى نتناولها مثل البيض بواسطة الأمعاء إلى ثلاثى ميثيل أمين وكلما زادت الأطعمة التى نتناولها والتى تحتوى على الكولين كلما زادت نسبة الثلاثى ميثيل أمين فى الدم.
ونظراً لتشابه التركيب فى كلاً من الكولين والكارنتين فقد قانم العلماء بعمل دراسة للوصول إلى عما إذا كان الكارنتين الموجود فى اللحوم الحمراء ومشروبات الطاقة يتحول إلى ثلاثى ميثيل أمين
وقد أشارت الدراسة إلى أن الأشخاص الذين يتناولون اللحوم الحمراء بصفة منتظمة يرتفع عندهم مستوى ثلاثى ميثيل أمين على عكس الأشخاص الذين يعتمدون على التغذية النباتية والذين لا يتناولون اللحوم الحمراء والبيض ومنتجات الألبان

اللحوم الحمراء والقلب
فالأشخاص النباتيون لا تحتوى أجسامهم على البيكتريا الهاضمة للكارنتين وبذلك حتى إذا ما تناولوا اللحوم الحمراء لن يرتفع لديهم مستوى ثلاثى ميثيل أمين.
وهذا يشير إلى أنه بمجرد تغير النظام الأيكولوجى للأمعاء إلى النظام النباتى وعدم الإعتماد على اللحوم الحمراء والبيض ومشتقات الألبان وحتى إذا ما تناولناهم على فترات متباعدة فلن يتم إنتاج ثلاثى ميثيل أمين فى أجسامنا, وعلى الرغم من عدم معرفة الفترة الزمنية الصحيحة التى تبدأ فيها البيكتريا بالتوقف عن إنتاج ثلاثى ميثيل أمين ولكن لامانع من أن ذلك يعطى فرصة ولو على المدى الطويل بإنخاض مستوى ثلاثى ميثيل أمين فى أجسامنا وبالتالى تقل فرص الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية.
ومن ناحية أخرى يمكن أن تكون الوجبات الغذائية الخالية من اللحوم الحمراء لها تأثر جيد فى تحسين عملية التمثيل الغذائى.

ويمكن بكل سهولة أن نعرف النظام الغذائى الذى يتبعه شخص ما عن طريق تحليل البول فإذا ما كان نسبة ثلاثى ميثيل أمين منخقضة بالبول فذلك يعنى أن هذا الشخص يتبع النظام النباتى فى التغذية.
وقد إكتسبت النظم الغذائية النباتية قبولا كبيراً كإستراتيجية فعالة لوقاية من أمراض القلب
وكان الإعتقاد الخاطئ دائماً بأن إنخقاض معدلات الإصابة بأمراض القلب عن الأشخاص النباتيون يرجع إلى تناولهم إلى كميات قليلة من الدهون المشبعة والكوليسترول ولكن فى الحفيفة يرجع إلى تدنى مستوى ثلاثى ميثيل أمين لديهم وذلك بسبب عدم تناولهم أطعمة تحتوى على الكارنتين أو الكولين.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

اصعب واسهل تخصصات الهندسة

دواء بيبتو بيسمول لعلاج الإسهال

الدولار الامريكي كم سنت

حساب معطل طلب بطاقة هوية فيسبوك

المغنيسيوم لعلاج الإمساك

قائمة باسماء وارقام صيدليات الكويت

كيفية استرجاع قرية كلاش اوف كلانس محظورة

خمسة عشر فائدة صحية لعصير الرمان

حقائق تاريخية عن البسطرمة وطرق صناعتها

هل هناك ارتباط بين فقدان الحمل وخطر الإصابة بالسرطان؟