هل يمكن أن يتسبب التدخين الإلكتروني في حدوث انتفاخ الرئة؟

بحثت دراسة حديثة في تأثيرات الـ vaping على خلايا الرئة.

أصبح الجدل الدائر حول الآثار الصحية السلبية للسجائر الإلكترونية أكثر استقطابًا من أي وقت مضى. أجرى العلماء في كلية الطب بجامعة نورث كارولين الجديدة ، بقيادة روب تاران ، مؤخرًا دراسة لفحص تأثيرات ‘vaping’ على الاستجابات الخلوية داخل الرئة البشرية.

اكتشفت هذه الدراسة ، التي نُشرت في المجلة الأمريكية لطب الجهاز التنفسي والعناية المركزة ، أنه تم العثور على مستوى مرتفع من إنزيمات البروتياز داخل رئتي السجائر الإلكترونية – لوحظ أيضًا لدى المدخنين المصابين بانتفاخ الرئة. إن إنزيمات البروتياز هذه ‘تمضغ’ البروتينات في أنسجة الرئة.

التدخين الإلكتروني

وجدت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها أنه خلال عام 2014 ، كان ما يقرب من 9 ملايين بالغ في الولايات المتحدة وحدها يستخدمون الـ vaping بانتظام ، مع 30 مليونًا جربوا الـ vaping. يسلط مؤلفو هذه الدراسة الضوء أيضًا على أن vaping هذا يحدث بشكل متكرر منذ أقل من 10 سنوات ، وبالتالي فإن الآثار الصحية طويلة المدى للـ vaping لا تزال غير واضحة.

خلال هذه الدراسة ، قام العلماء بقياس ثلاثة إنزيمات بروتياز رئيسية داخل سائل الرئة لـ 41 فردًا ، بما في ذلك غير المدخنين والمدخنين والمدخنين. داخل الرئة ، تكون الخلايا المناعية مسؤولة عن إفراز إنزيمات البروتياز وستفرز مستويات أعلى من هذه الإنزيمات استجابةً لدخان السجائر. إذا كانت هذه الخلايا مفرطة النشاط على مدى فترة طويلة من الزمن ، مثل أثناء التدخين المزمن ، فإن هذه الإنزيمات تلحق الضرر بالأكياس الهوائية الصغيرة والحساسة داخل الرئتين التي تسهل التنفس. يُعتقد أن هذا النوع من الضرر الذي يصيب المدخنين هو سبب انتفاخ الرئة ، وهو مرض الانسداد الرئوي المزمن ، مما يعني أن هؤلاء الأفراد يعانون من ضيق في التنفس يزداد شدة مع مرور الوقت ولا يوجد علاج.

وجد الباحثون أن مستويات إنزيمات البروتياز هذه كانت مرتفعة في كل من المدخنين والمدخنين ، ولكنها ليست مرتفعة لدى غير المدخنين. تتمثل النتيجة الرئيسية لهذه الدراسة في أن التدخين الإلكتروني – vaping – على غرار التدخين – قد يؤدي إلى انتفاخ الرئة. وجد العلماء أيضًا أدلة تشير إلى أن النيكوتين الموجود في سائل الـ vaping هو الذي يسبب ارتفاع هذه الإنزيمات البروتياز.

يعتبر Vaping بالنسبة لمعظم الناس بديلاً آمنًا لتدخين السجائر ، وهو حرق أوراق التبغ الذي ينتج عنه منتجات ثانوية سامة ومسببة للسرطان. حتى أن بعض الباحثين أوصوا بأن على المدخنين التحول إلى الـفيبينج Vaping في أسرع وقت ممكن. ومع ذلك ، بدون البيانات طويلة الأجل ، لا يزال الكثيرون قلقين بشأن سلامتهم وظاهرة البوابة المحتملة التي قد توفرها السجائر الإلكترونية.

لاحظ الباحثون في هذه الدراسة الحديثة أن النتائج التي توصلوا إليها ليست أول من يحذر الجمهور من الآثار الضارة المحتملة للتدخين الإلكتروني. هناك حاجة إلى مزيد من البحث والأدلة قبل اتخاذ قرار بشأن استخدام أو وقف الـ vaping في هذا الجيل الجديد من الـ vaping.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

اصعب واسهل تخصصات الهندسة

كيفية التعرف على العلامات المبكرة لمرض الذئبة

فوائد الطماطم للقلب والبشرة والوقاية من السرطان

أربع فوائد صحية للعناق أو الحضن