الأطفال الناجون من السرطان اكثر عرضة للإصابة بسرطان ثانٍ

تشير دراسة كندية حديثة إلى أن الناجين من سرطان الأطفال هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان ثانٍ.

لا يزال سرطان الأطفال يعتبر نادرًا ، فهو ثاني أكبر سبب للوفاة بين الأطفال الكنديين بعد الوفاة المرتبطة بالإصابة. في المتوسط ​​، يتم تشخيص ما يزيد قليلاً عن 900 طفل بالسرطان في كندا كل عام. نظرًا للتقدم في التشخيص والعلاج ، فإن 83٪ من الأطفال المصابين بالسرطان في كندا سيبقون على قيد الحياة الآن.

سرطان الاطفال

على الرغم من أن عدد الناجين من مرض السرطان في تزايد ، إلا أن الأبحاث السابقة أظهرت أن هؤلاء السكان قد يكونون معرضين لخطر الإصابة بسرطان ثان. من أجل تحديد هذا الخطر ، نظر الباحثون إلى الأطفال والشباب الذين تقل أعمارهم عن عشرين عامًا والذين تم تشخيص إصابتهم بالسرطان بين عامي 1992-2014. نُشرت الدراسة في EClinicalMedicine ، وامتدت إلى أكثر من اثنتي عشرة ولاية قضائية من أصل ثلاثة عشر ولاية قضائية في كندا بما في ذلك أكثر من 70٪ من السكان.

جمع الباحثون بيانات من السجل الكندي للسرطان بعد 22،635 طفلًا يبحثون عن حدوث سرطان ثانٍ. تم تحليل وجود العديد من السرطانات والجنس وعمر التشخيص والفترة التقويمية منذ التشخيص والوقت منذ التشخيص ونوع السرطان عند مراجعة الإحصائيات.

وُجد أن خطر إصابة أحد الناجين من سرطان الأطفال بسرطان ثانٍ يزيد 6.5 مرة عما كان متوقعًا. بالنسبة لمعظم أنواع السرطان ، يقل خطر تكرار حدوثها كل عام. عند استبعاد عدة أورام من إحصاء السرطان الثاني ، وجد أن 40٪ من السرطانات الثانية تحدث خلال السنوات الخمس الأولى من التشخيص الأصلي. وجد أن الإناث أكثر عرضة للإصابة بسرطان ثانٍ من الذكور. قد يكون هذا بسبب ارتفاع معدل الإصابة بسرطان الثدي والغدة الدرقية التي تحدث كسرطان ثانٍ.

هناك حاجة إلى مزيد من البحث للتحقيق في عوامل الخطر للإصابة بسرطان ثانٍ.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

اصعب واسهل تخصصات الهندسة

دواء بيبتو بيسمول لعلاج الإسهال

الدولار الامريكي كم سنت

حساب معطل طلب بطاقة هوية فيسبوك

المغنيسيوم لعلاج الإمساك

قائمة باسماء وارقام صيدليات الكويت

كيفية استرجاع قرية كلاش اوف كلانس محظورة

خمسة عشر فائدة صحية لعصير الرمان

حقائق تاريخية عن البسطرمة وطرق صناعتها

هل هناك ارتباط بين فقدان الحمل وخطر الإصابة بالسرطان؟