تلوث الهواء والسكتة الدماغية

بحثت دراسة حديثة في العلاقة بين التعرض طويل الأمد لتلوث الهواء والسكتة الدماغية.

يعد تلوث الهواء المحيط ، الموصوف بتلوث الهواء في البيئة الخارجية ، مصدر قلق كبير للصحة العامة في جميع أنحاء العالم. وفقًا لمنظمة الصحة العالمية (WHO) ، ساهم تلوث الهواء المحيط في حوالي 4.2 مليون حالة وفاة في عام معين ، منها حوالي 24 بالمائة من هذه الوفيات كانت بسبب السكتة الدماغية. هناك أدلة تشير إلى أن الجسيمات الدقيقة (التلوث الذي يقل قطره عن 2.5 ميكرومتر) يرتبط بمخاطر صحية مختلفة.

أفادت دراسات سابقة أن التعرض قصير الأمد لتلوث الهواء كان مرتبطًا بزيادة مخاطر دخول المستشفيات. اقترحت العديد من الدراسات وجود صلة بين التعرض طويل الأمد لتلوث الهواء والسكتة الدماغية. ومع ذلك ، أجريت معظم هذه الدراسات في أمريكا الشمالية وأوروبا حيث كانت مستويات التلوث أقل من تلك في البلدان النامية.

تلوث الهواء

بحثت دراسة حديثة ، نُشرت في BMJ ، عن العلاقة بين التعرض طويل الأمد لتلوث الهواء المحيط والسكتة الدماغية. جمعت الدراسة أكثر من 117000 مشارك من الصين ، الذين لم يتعرضوا لسكتة دماغية قبل بدء الدراسة. باستخدام النماذج الإحصائية الزمانية المكانية استنادًا إلى بيانات الاستشعار عن بعد عبر الأقمار الصناعية ، حصل الباحثون على تقديرات شهرية لمستويات تلوث الهواء حول مساكن المشاركين بين عامي 2000 و 2015.

تشير نتائج الدراسة إلى وجود علاقة تعرض خطي تقريبًا والاستجابة بين التعرض طويل الأمد لتلوث الهواء والسكتة الدماغية. تشير النتائج إلى أن التعرض طويل الأمد لتركيزات عالية من تلوث الهواء المحيط يرتبط بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية. أتاح التوزيع الواسع للمشاركين عبر الصين ، والذي يغطي مجموعة واسعة من مستويات التلوث الجغرافي ، فرصة ثمينة للباحثين لتقييم علاقة التعرض والاستجابة. وفقا للباحثين ، فإن النتائج مهمة لتطوير جودة الهواء وسياسات الوقاية من السكتة الدماغية في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.

تعليقات

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

اصعب واسهل تخصصات الهندسة

دواء بيبتو بيسمول لعلاج الإسهال

الدولار الامريكي كم سنت

حساب معطل طلب بطاقة هوية فيسبوك

المغنيسيوم لعلاج الإمساك

قائمة باسماء وارقام صيدليات الكويت

كيفية استرجاع قرية كلاش اوف كلانس محظورة

خمسة عشر فائدة صحية لعصير الرمان

حقائق تاريخية عن البسطرمة وطرق صناعتها

هل هناك ارتباط بين فقدان الحمل وخطر الإصابة بالسرطان؟