أصبحنا نحظى بنمط حياة مستقر أكثر مما مضى. ومن الجلي وهذا ليس مصادفة أن الاكتئاب والقلق كلاهما آخذ في الازدياد.
وأظهرت الأبحاث أن نسبة تتراوح ما بين 25-30% من البالغين الأمريكيين لا يمارسون أي نشاط . وفي الوقت نفسه 18% من السكان يعانون من اضطرابات القلق، بينما سوف يعاني 15% من البالغين من الاكتئاب على مدار حياتهم . هذه الأرقام كبيرة .
لذا فالانتقال وتغيير نمط الحياة المستقرة ضروري للغاية . التدريبات الرياضية تجعلك ببساطة تشعر بأنك أكثر سعادة .



تمارين رياضية

فوائد التمارين الرياضية الجسدية والنفسية والعقلية

التمارين الرياضية تزيد من إفراز هرمونات السعادة في مخك:
الدوبامين هو أحد الناقلات العصبية في مخك وهو يلعب دورا مهما في جعلك تشعر بالسعادة والبهجة يمكنك تعزيز إفرازات الدوبامين في دمك عن طريق عدة أشياء مثل الأحضان وتناول الأنواع الجيدة من الشوكولاتة، التدريبات الرياضية أيضا هي أحد العوامل الرئيسية في رفع معدلات إفراز الدوبامين.
إذا كنت تشعر بأن مزاجك سيء، فيمكن لجلسات التدريبات الرياضية أن تمنحك ما تريد من الدوبامين.
وهذه ليست فقط نصيحة جيدة لكبار السن، فالدوبامين الموجود في الأجسام يميل إلى التضاؤل كلما تقدمنا في السن ولذلك فعلى وجه الخصوص مهم لنا أن نظل نتدرب على مدار حياتنا حتى نحافظ على ردود فعل إيجابية.
التمارين الرياضية تساعد على تخفيف الضغط والقلق :
نعلم جميعا بأن التدريبات يمكنها أن تخرج من رأسك التوتر والقلق ، ولكنها في الحقيقة تذهب أيضا أبعد من ذلك. التدريبات في حد ذاتها مصدر جيد لتخفيف الضغط الذي تتعرض له.وكما الحال في العديد من الأدوية ؛ فإن التدريبات المنتظمة تساعد أجسادنا على التكيف وأن تكون مستعدة بشكل أفضل للتعامل مع العدد الغير قابل للحصر من مسببات الضغط التي تواجهنا على مدار اليوم.
أظهرت الدراسات بأن التدريبات يمكنها أن تكون ذات نفع للناس الذين يعانون من القلق -مقارنة بالنتائج التي تحصل عليها من جلسات التأمل أو مقابلة المعالجين!! ولهذا السبب فعليك أن تخرج بعض العرق من جسمك (تتمرن أكثر)

التمارين الرياضية بالرغم من كونها منشطة إلا أنها تساعدك في الحصول على نوم جيد:
لقد سبق وتعرضنا جميعا لهذا الكم من الطاقة عندما نخرج في نزهة على الدراجة او بعد تدريبات اليوجا أو عندما نمارس التدريبات بالاستعانة بأحد الفيديوهات، فهذه التدريبات تجعل معدل ضربات القلب يرتفع والذي ترتفع معه معنوياتك خصوصا إذا كنت تشعر بالخمول.
المحافظة على نمط حياة يتسم بالنشاط يحسن أيضا من حالة النوم الذي تحصل عليه ويقلل تعرضك للأرق.
التدريب يساعدك أيضا على توازن ساعتك البيولوجية، تشجعك على الشعور بأنك مفعم بالطاقة أثناء اليوم وتساعدك على الحصول على نوم هادئ في الليل.

التمارين الرياضية سوف تجعلك تشعر بثقة أكبر في نفسك:
لا ترتبط التدريبات فقط بفقدان الوزن ، في الحقيقة حتى لو لم تفقد باوندا واحدا من وزنك سوف تشعر بثقة أكبر في جسدك. عندما تصبح أكثر لياقة وأكثر قوة ومرونة فذلك يجعلك تشعر بالثقة والقوة، ونتيجة لذلك ، ستبدأ في الشعور براحة جلدك.
عند البدء بتحمل المسئولية والشعور بالقوة، التدريبات المنتظمة تزيد من احترامك لذاتك وتعطيك تعزيز مستحق
هل تتوق لطريقة جيدة؟ جد طريقة للتدرب تجعلك سعيدا واستمر عليها ، فالتدريب هو دواء جيد للجميع.

error: Content is protected !!