العديد من المبدعين والشخصيات الناجحة وصلوا إلى نجاحهم لأنهم تعلموا العمل بذكاء بدلاً من العمل الجاد.
وبدلاً من بقائهم مشغولون طول الوقت ، فإنهم يركزون على تحقيق أقصى استفادة من جداول عملهم.
أحد الأشياء التي سيخبرك بها الكثير من الأشخاص الناجحين عن تحقيق النجاح هو أنه يجب عليك التركيز على الأساسيات . لذلك نحن نريك كيفية العمل بالطريقة السهلة
يعد ستيف جوبز مثالًا ممتازاً على القائد المنتج ، فو يعمل بطريقة إستخدام الحد الأدني من الأدوات التى يعلم جيداً أن الشركة فى أشد الحاجة إليها ويضحى بالكثير من الكماليات التى لا حاجة لها و من خلال اتخاذ الإجراءات وتصفية الأشياء التي كان يعرف أنها ستؤدى إلى إبطاء نمو شركة آبل ، تمكن ستيف من أن يكون ذكيًا وخلاقًا في التغلب على منافسيه .
فإذا قلنا إنه نجح سيكون هذا أقل من الواقع لأنه لم ينجح ، بل تفوق على رجال الأعمال الآخرين.

تحقيق النجاح لا يقتصر فقط على اتخاذ الإجراءات والتحسين المستمر، بل ويتعلق أيضًا بالقيام بالأمور الصحيحة لتحقيق الأهداف بسرعة وفعالية – عليك تجنب الأمور التي قد تؤدي إلى إبطاء التقدم. تتضمن بعض الإرشادات المفيدة في زيادة الإنتاجية بشكل كبير في بيئة الأعمال في الوقت الحاضر.
إجعل رؤيتك واضحة
إن أكبر عقبة أمام تحقيق هدفك النهائي هي القيام بهذه الخطوة الأولى ومعظم الناس يفشلون في هذا الصدد لأنهم لا يعرفون حقًا لماذا يتعين عليهم القيام بكل ما يجب عليهم فعله للوصول إلى هناك.




تحقيق الاهداف

استراتيجيات تحقيق الأهداف

إجعل لك قدوة أو مثلاً أعلى
من الصعب ان تنجح بمفردك دون وجود شخص معك يشاركك نفس الأفكار فالأشخاص الناجحون ستجدهم دائما استوحوا الفكرة من شخص آخر وتعلموا عدم تكرار الأخطاء.
من خلال قضاء بعض الوقت فى الشركات أو المؤسسات الناجحة تستطيع العثور على شخص يمكن أن يكون قدوتك تتبع أسلوبه فى العمل وستجنبك هذه الطريقة الكثير من الأخطاء وسيكون هذا عامل محفز لك.

أبتعد عن الإلهاء
عند قيامك بعمل معين حتى وإن كان هذا صغيراً صغير فقيامك بأمور جانبية مثل متابعة صفحة الفيس أو قراءة ميل غير مهم أو مشاهدة التلفزيون ستهدر وقتك فى القيام بشيء مفيد.
عند تجميع الدقائق التي تخسرها كل يوم فى هذه الأمور الغير مفيدة ستجدها أصبحت ساعات على مدار الشهر وشهور على السنة قد ضاعت بدون داعى.
حاول أن تنظم وقت ويمكنك متابعة مثل هذه الأمور أثناء فترة الراحة ولكن عند بدأ العمل فحافظ على تركيزك وابتعد عن كل ما يلهيك.

وضع خطط وأهداف واقعية
يحدث العديد من الإخفاقات بسبب أن الأشخاص يضعون أهدافاً وطموحات كبيرة لا يمكن تحقيقها ، وعندما يفشلون في تحقيقها يستسلمون.
الأهداف والخطط مفيدة في التحفيز ولكن جعلها غير واقعية يمكن أن تكون ضارة للغاية.
عند قيامك بالتخطيط ، يجب عليك التأكد من أن أهدافك وخططك قابلة للتحقيق خلال الإطار الزمني الذي خصصته لنفسك.

احتفظ بدفتر لتسجيل المهام
فكرة بسيطة ولكنها فعالة للغاية تحدد الوقت وتعرفك بالمهام المطلوبة منك يومياً.
كما يوجد العديد من التطبيقات على الهواتف الجيدة جداً.

قائمة ما لا تريد فعله
كما قمت بعمل قائمة بالمهام المطلوبة عليك أيضاً القيام بعمل قائمة بما تجنبه .
فهذه القائمة تنبهك للأخطاء أو الإغراءات التي تبطئ التقدم.
يمكنك مراجعة هذه القائمة بعد الانتهاء من خطط اليوم.

توزيع المهام
سبب نجاح الشركات الرائدة فى أى مجال هو القيام بتوزيع جيد للمهام و سواء على موظفيها أو بتكليف شركات أخرى.
فمثلا لو قمت بفتح مصنع للعطور فسيكون من الأفضل فى الإتفاق مع شركة أخرى لتصنيع العبوات وأخرى لتصنيع الورق الطبوع عليه إسم المنتج، وبهذه الطريقة ستوفر الكثير من المال والوقت ويمكنك الإستفادة منهما فى توسيع نشاطك الأساسي وزيادة عدد العملاء.

كافئ نفسك
إن تحقيق النجاح يستغرق وقتًا طويلاً ويتطلب الكثير من الجهد، حيث يبدأ الأشخاص في فقدان أهدافهم لأنهم أصبحوا مشوشين جدًا مع كل الضغوط المرتبطة بأعمالهم.
بدلاً من تركيز كل شيء على العمل الذي يجب القيام به ، من المهم بنفس القدر الاسترخاء ومكافأة نفسك من حين لآخر لإعادة صحتك العقلية والبدنية ، فالضغط المستمر بالتأكيد لا يفعل شيئًا لتحسين الأداء.
يجب أن يكون هناك دائمًا توازن بين العمل والحياة في كل خطة للنجاح في الحياة المزدحمة تساوي عقلًا مشوشًا .

error: Content is protected !!